‏#لله_ثم_لأمة_الإسلام_ثم_لأهل_الشام

 

سأكتب تغريدات ، لكل منصف مبتغٍ للحق ، ليحيى من حي

عن بينة ويهلك من هلك عن بينة ...

#لله_ثم_لأمة_الإسلام_ثم_لأهل_الشام

‏أمة الإسلام أهل الشام ، إن ماجرى 

هذه الأيام في الشام والله لايترك عذراً لأحد هو وربي الذي لا إله الغدر

#لله_ثم_لأمة_الإسلام_ثم_لأهل_الشام

‏الجميع شاهد انتصارات المسلمين العظيمة في الآونة الأخيرة

وكيف أن حصون النظام تتهاوى بأيدي المجاهدين

#لله_ثم_لأمة_الإسلام_ثم_لأهل_الشام

‏حتى بلغت هزائم بشار به أن بدأ يستنجد بأسياده ولامجيب

ويبحث عن مخرج فلايجد فبدأ المجاهدون يعدون لضربة 

قاصمة للنظام بعد تحرير إدلب وبالفعل تم

‏الإعداد لغزوتين كبار على قلعتين من قلاع النظام !ووالله لقد

شهدت مجلساً لغرفة عمليات المجاهدين فقال أحدهم:

#لله_ثم_لأمة_الإسلام_ثم_لأهل_الشام

‏نحن الآن قد أفرغتا جنودنا كلهم فأخشى أن تباغتنا داعش !

وتستغل انشغالنا بالنظام فقال البعض: لا هذا مستبعد

#لله_ثم_لأمة_الإسلام_ثم_لأهل_الشام

‏فهي والله فضيحةٌ لهم وبرهان شديد على عمالتهم ولايمكن

أن يجازفوا بمثل ذلك .. فإذا بنا الآن نفاجئ بهجوم شرس

#لله_ثم_لأمة_الإسلام_ثم_لأهل_الشام

‏على المجاهدين ليوقف عجلة الانتصارات ويمد طوق النجاة

لبشار ! فأبشر يابشار لقد نُصرت ..!

فحسبنا الله ونعم الوكيل 

حسبنا الله ونعم الوكيل

‏وعذراً يا أهل الشام

لقد كان أسود الجهاد عازمون أن تفطروا أيام رمضان في

القرداحة ولكن لم نكن نتوقع هذه الطعنة النجلاء في خاصرتنا فعذراً أهلنا

‏قلنا أنهم شقوا الصف في اليمن وفي أفغانستان فلم يصدق

البعض قلنا اعتدوا فتعامى البعض !

فماذا يقول أنصارهم اليوم الذين يجهلون حالهم

‏من كان ينظر إلينا مرتدين فهذا لاشك يعتبر هجومهم على

المجاهدين جهاداً لكن أخاطب من يناصرهم تعاطفاً مع

انتصاراتهم وإعلامهم .. دونكم قومكم

‏فمؤيدوهم ومناصروهم خصومٌ للمجاهدين بين يدي الله

قولوا لخلافتكم خلوا بيننا وبين بشار 

ثم يفتح الله بيننا #لله_ثم_لأمة_الإسلام_ثم_لأهل_الشام

‏فالله الله أيها المجاهدون في سبيل الله ، إنه لايحل لمجاهد

أن يترك أرض الإسلام التي حررت بدماء المجاهدين أن

تسقط بأيديهم بغياً وعدوانا

‏لتعدهم ماشئت خوارج أو بغاة أو طائفة ممتنعة ، إلا أن

العلماء متفقون على وجوب دفع العدو الصائل ، أياً كان لونه

ورسمه فهم اليوم صالوا علينا

‏قتلوا مجاهدينا وعطلوا جهادنا فحسبنا الله ونعم الوكيل فيهم

ومايصنعون .. اللهم إنا ندرأ بك في نحورهم ونعوذ بك من شرورهم ..

وإليك نشكوهم

‏اللهم إنهم هجموا علينا ونحن منشغلون بجهاد النصيرية اللهم

اكفناهم بما شئت اللهم ياحي ياقيوم افتح بيننا وبينهم بالحق

وأنت خير الفاتحين

‏هذه شهادة لله ثم لأمة الإسلام ثم لكم يا أهل الشام .. ولاحول

ولاقوة إلا بالله ..

‏ومع ذلك أقول لأهلنا في الشام أبشروا ولاتيأسوا فإن الله

تكفل بكم

وإن المجاهدين سيردون عادية البغداديين بإذن الله ويكملون

فتوحاتهم في وقت واحد

 

               بقلم الشيخ/عبدالله المحيسني

                             جمعتها الأخت/شهد

                                        shodaa_3@

 

ً

 

 



Created: 31/05/2015
Views: 50291
Online: 0