قائمة المتهمين بالارهاب وداعميهم والذين تقول واشنطن ان لهم علاقة بقطر خلال السنوات العشرين الاخيرة - حسب الاعلام الاميركي ووزارتي الخزانة والخارجية الاميركيتين. 

زيد بنيامين 

لمتابعة صفحتي على الفيسبوك (اضغط هنا)

لمتابعة صفحتي على تويتر (اضغط هنا

١ - عبد الرحمن بن عمير النعيمي (قطري) 
‏ادرجته وزارة الخزانة الاميركية على قائمة الارهاب في ١٨ كانون الاول ديسمبر ٢٠١٣ لدعمه تنظيم القاعدة. 
‏“النعيمي من ممولي ومسهلي الارهاب من الذين قدموا المال والدعم المادي ونقل رسائل لتنظيم القاعدة وفروعها في سوريا والعراق والصومال واليمن لاكثر من عشر سنوات ويعد من ابرز داعمي السنة المتشددين في العراق” 
‏“ النعيمي نقل ٦٠٠ الف دولار لتنظيم القاعدة عبر ممثلها في سوريا ابو خالد السوري وكان ينوي ارسال ٥٠ الف دولار اضافية” 
‏“النعيمي سهل وصول دعم مالي كبير لتنظيم القاعدة في العراق وقام بدور الوسيط بين قادة القاعدة في لعراق والمتبرعين القطريين” 
‏“النعيمي اشرف على نقل ٢ مليون دولار شهرياً لتنظيم القاعدة في العراق لمدة من الزمن” 
‏“بين ٢٠٠٣ و ٢٠٠٤ قدم النعيمي دعماً للتمرد العراقي وعمل كقناة لنقل موادهم الاعلامية الى وسائل الاعلام” 
‏“في اواسط ٢٠٠٢ قدم النعيمي نحو ٢٥٠ الف دولار لاثنين من عناصر تنظيم الشباب المدرجين على قائمة الارهاب” 
‏بيان وزارة الخزانة الاميركية 
نص بيان وزارة الخزانة الاميركية بهذا الشأن (اضغط على الصورة للوصول الى موقع وزارة الخزانة الاميركية) 
‏٢ - طارق بين الطاهر بن الفالح العوني الحرزي (تونس) 
‏ادرجته وزارة الخارجية الاميركية على قائمة الارهاب في ٢٤ ايلول سبتمبر ٢٠١٤ لدعمه داعش والقاعدة. 
‏قتله الولايات المتحدة في غارة في سوريا. في ٣ تموز يوليو ٢٠١٥ وكان مسؤولاً عن الانتحاريين في داعش. 
‏“الحرزي رتب في ايلول سبتمبر ٢٠١٣ لكي يتسلم تنظيم داعش نحو ٢ مليون دولار من ممول قطري الذي اشترط ان يستخدم المال في العمليات العسكرية فقط. الممول المستقر في قطر جند مساعدة الحرزي لجميع اموال في قطر” 
‏بيان وزارة الخزانة الاميركية
 نص بيان وزارة الخزانة الاميركية بهذا الشأن (اضغط على الصورة للوصول الى موقع وزارة الخزانة الاميركية) 
qatar_list_01.png
‏٣ - اشرف محمد يوسف عبد السلام (الأردن بهوية قطرية) 
‏ادرجته وزارة الخزانة الاميركية على قائمة الارهاب في ٢٤ ايلول سبتمبر ٢٠١٤ 
‏“عبد السلام في منتصف ٢٠١٢ عمل من اجل تسهيل ونقل مئات الالاف من الدولارات من خليفة محمد تركي السبيعي (المستقر في قطر) والمدرج على لائحة الارهاب الاميركية والاممية الى تنظيم القاعدة في باكستان” 
‏بيان وزارة الخزانة الاميركية 
 نص بيان وزارة الخزانة الاميركية بهذا الشأن (اضغط على الصورة للوصول الى موقع وزارة الخزانة الاميركية) 
‏٤ - عبدالمالك محمد يوسف (عمر القطري) (أدرني بهوية قطرية) 
‏ادرجته وزارة الخزانة الاميركية على قائمة الارهاب في ٢٤ ايلول سبتمبر ٢٠١٤ 
‏“ في مايو ٢٠١٢ اعتقل القطري من قبل السلطات اللبنانية في بيروت اثناء محاولته السفر الى قطر وكان يحمل مئات الالاف من الدولارات في طريقها الى تنظيم القاعدة” 
‏“في بداية ٢٠١٢ توافق عمر القطري مع القطري ابراهيم البكر الذي ادرج على قائمة الارهاب الاميركية وشركائهم في لبنان على شراء ونقل اسلحة ومعدات الى سوريا بدعم من تنظيم القاعدة في سوريا” 
‏“ نسق عمر القطري شراء مئات الالاف من اليورو من الممول القطري خالد محمد تركي السبيعي المدرج على قائمة الارهاب الاميركية والاوربية وكانت تهدف لدعم القاعدة وقادتها الكبار كما عمل مع القاعدة المستقرة في ايران لتقديم قوائم مالية بشأن دعم فروع القاعدة”
‏بيان وزارة الخزانة الاميركية 
 نص بيان وزارة الخزانة الاميركية بهذا الشأن (اضغط على الصورة للوصول الى موقع وزارة الخزانة الاميركية) 
‏٥ - ابراهيم عيسى حجي محمد البكر (قطري) 
‏ادرجته وزارة الخزانة الاميركية على قائمة الارهاب في ٢٤ ايلول سبتمبر ٢٠١٤ 
‏“في بداية ٢٠٠٦ لعب دوراً رئيسياً في خلية ارهابية كانت تخطط للهجوم على قاعدة عسكرية اميركية وجنود اميركيين في قطر” 
‏“ تم اطلاق سراح البكر من السجن بعد ان تعهد بعدم القيام بنشاطات داخل قطر” 
‏بيان وزارة الخزانة الاميركية 
‏٦ - خليفة محمد تركي السبيعي (قطري) 
‏ادرجته وزارة الخزانة الاميركية على قائمة الارهاب في ٥ حزيران يونيو ٢٠٠٨ 
‏“خليفة محمد تركي السبيعي ممول ومسهل لعمليات القاعدة مستقر في قطر وقدم دعماً مالياً ومثل قيادة تنظيم القاعدة العليا بما فيها القيادي في القاعدة خالد الشيخ محمد قبل اعتقاله في اذار مارس ٢٠٠٣” 
‏“السبيعي قدم دعماً لقيادة القاعدة المستقرة في منطقة القبائل في باكستان” 
‏بيان وزارة الخزانة الاميركية 
 نص بيان وزارة الخزانة الاميركية بهذا الشأن (اضغط على الصورة للوصول الى موقع وزارة الخزانة الاميركية) 
‏٧ - سالم حسن خليفة راشد الكواري (قطري) 
‏ادرجته وزارة الخزانة الاميركية على قائمة الارهاب في ٢٨ تموز يوليو ٢٠١١
‏“الكواري قدم دعما مالياً ولوجستياً لتنظيم القاعدة من خلال مسهل للقاعدة مستقر في ايران” 
‏“الكواري المستقر في قطر قدم مئات الالاف من الدولارات في دعم مالي للقاعدة وقدم تمويلاً لعمليات القاعدة وكذلك ضمان اطلاق سراح معتقلين من القاعدة في ايران واماكن اخرى.” 
‏“الكواري سافر من اجل تجنيد متطرفين كممثل عن قيادات تنظيم القاعدة في ايران.” 
‏بيان وزارة الخزانة الاميركية 
‏٨ - عبدالله غانم محفوظ مسلم الخوار (قطري) 
‏ادرجته وزارة الخزانة الاميركية على قائمة الارهاب في ٢٨ تموز يوليو ٢٠١١ 
‏“عمل عبدالله غانم محفوظ مسلم الخوار مع سالم حسن خليفة راشد الكواري لتسليم اموال ورسائل ومواد اخرى لدعم عناصر القاعدة في ايران” 
‏“ خوار انطلاقاً من مقر اقامته في قطر ساعدة في تسهيل سفر المتشددين المهتمين للسفر الى افغانستان للجهاد” 
‏بيان وزارة الخزانة الاميركية 
‏٩ - سعد بن سعد محمد شريان الكعبي (قطري) 
‏ادرجته وزارة الخزانة الاميركية على قائمة الارهاب في ٦ اب اغسطس ٢٠١٥ 
‏“في بداية ٢٠١٤ اعلن الكعبي انه بدأ حملة لجمع تبرعات والمساعدة على جمع اموال في استجابة لطلب من عنصر من جبهة النصرة من اجل شراء السلاح والطعام”
‏“في نفس الفترة (بداية ٢٠١٤) طلب مسؤول من جبهة النصرة ان يقوم الكعبي بدور وسيط لاستلام اموال فدية مقابل اطلاق سراح رهينة محتجزة لدى جبهة النصرة وقد عمل الكعبي من اجل تسهيل الحصول على فدية مقابل اطلاق سراح الرهينة” 
‏“في ٢٠١٣ عمل الكعبي عن قرب مع الكويتي حميد حامد حميد ال علي المدرج على لائحتي الارهاب الاميركية والاممية لتلقي اموال من ال علي لدعم لنصرة” 
‏“منذ ٢٠١٢ على الاقل قدم الكعبي دعماً لجبهة النصرة في سوريا” 
‏بيان وزارة الخزانة الاميركية 
نص بيان وزارة الخزانة الاميركية بهذا الشأن (اضغط على الصورة للوصول الى موقع وزارة الخزانة الاميركية) 
١٠ - عبد اللطيف بن عبدالله صالح محمد الكواري (قطري) 
‏ادرجته وزارة الخزانة الاميركية على قائمة الارهاب في ٦ اب اغسطس ٢٠١٥ 
‏“ في بداية ٢٠١٢ عمل مع اخرين في تنظيم القاعدة لتنسيق تسليم اموال من ممولي القاعدة متجهة الى التنظيم ونقل وصولات تؤكد ان القاعدة تسلمت اموال قدمت لهم من متشددين في قطر” 
‏“ في بداية العقد الماضي عمل الكواري مع الناشط في تنظيم القاعدة مصطفى حجي محمد خان المدرج على قائمتي الارهاب الاميركية والاممية والقطري ابراهيم عيسى حجي محمد البكر لنقل اموال الى تنظيم القاعدة في باكستان” 
‏“ الكواري حصل على جواز سفر مزور لمصطفى حجي خان وقد استخدمه خان للسفر الى قطر مع الكواري والبكر” 
‏بيان وزارة الخزانة الاميركية
 نص بيان وزارة الخزانة الاميركية بهذا الشأن (اضغط على الصورة للوصول الى موقع وزارة الخزانة الاميركية) 
‏١١ - جمعية قطر الخيرية
‏غير مدرجة على قائمة العقوبات الاميركية 
‏وفقاً لشهادة قدمها معاون اسامة بن لادن الاسبق السوداني جمال احمد محمد الفضل للكونغرس بعد انشقاقه عن تنظيم القاعدة فأن جمعية قطر الخيرية (مؤسسة شبه رسمية قطرية) كانت من ابرز مصادر توويل تنظيم القاعدة كما ابلغ الهيئة الاميركية في التحقيق في هجمات ١١ سبتمبر (الذي اطلق عام ٢٠١١) ان اسامة بن لادن ابلغه في ١٩٩٣ هذه المعلومات مضيفاً ان مدير جمعية قطر الخيرية كان عضواً في تنظيم القاعدة وسهل سفر وتمويل التنظيم من خلال نقلهم من اريتريا. 
‏في عام ٢٠٠٨ ادرجت مجموعة اميركية حكومية قطر الخيرية على قائمة خاصة باعتبارها كيان لدعم الارهاب بحاجة الى مراقبة “لانها اظهرت في السابق النية والرغبة في تقديم الدعم المالي والمادي لمنظمات ارهابية” 
‏١٢ - خالد شيخ محمد (باكستاني كان لديه اقامة في قطر) 
‏معتقل لدى السلطات الاميركية بعد فترة وجيزة من مقابلة مع قناة الجزيرة في ٢٠٠٣
‏انتقل خالد شيخ محمد وهو المخطط الرئيسي لهجمات ١١ ايلول سبتمبر الى قطر في ١٩٩٢ باقتراح من وزير الشؤون الاسلامية والاوقاف القطري عبد الله بن خالد بن حمد ال ثاني وتولى وظيفة حكومية رغم علمه بقتاله مع بن لادن والظواهري وعبد الله عزام في افغانستان.
‏وفقاً لجون هانا لمستشار الامن لنائب الرئيس الاميركي ديك تشيني فأن الدوحة اخفت خالد شيخ محمد بعد ان اعلمت واشنطن الحكومة القطرية انها مهتمة باعتقال خالد شيخ محمد وتسليمه لمكتب التحقيقات الاتحادي لشكها في نيته شن هجوم ما على طائرة مدنية. 
‏كما قدم خالد شيخ محمد بعد فترة وجيزة من وصوله الى قطر بتقديم دعم للاسلاميين في البوسنة كما قدم اموالاً لقريبه رمزي يوسف الذي شن هجوم على مركز التجارة العالمي في ١٩٩٣ كما خطط لشن لهجمات تستهدف طائرات فلبينية في ١٩٩٤ و ١٩٩٥ من مقر اقامته في قطر ويعتقد انه اخذ امواله من عبد الله بن خالد ال ثاني.  
‏وقد طلبت واشنطن من وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم ال ثاني السماح باعتقال خالد الشيخ محمد لكنه تأخر في تسليم ذلك وحاولت تقديم ضمانات بانه تحت مراقبة الحكومة القطرية وحينما صدرت الرخصة باعتقاله كان قد غادر قطر. 
‏١٣ - عبد الله بن خالد بن حمد ال ثاني (قطري) 
‏تقول صحيفة نيويورك تايمز الاميركية في عددها الصادر في ٨ مارس ٢٠٠٣ ان عبد الله بن خالد بن حمد ال ثاني أوى ١٠٠ متشدد في مزرعته في قطر من بينهم مقاتلون مخضرمون في افغانستان بمن فيهم خالد شيخ محمد كما استخدم ماله الخاص واموال وزارة الشؤون الدينية والاوقاف في قطر لتمويل قادة في فروع تنظيم القاعدة الذين مروا عبر قطر.
‏تولى وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية في ايلول ١٩٩٢ ووزيرا للدولة للشؤون الداخلية في اكتوبر ١٩٩٦ و وزيراً للداخلية في ٢٠٠١. 
‏حضر امير قطر السابق حفل زفاف ابنه عبد الماجد في ٣٠ يناير كانون الثاني ٢٠١٤. 
‏١٤ - عبد الكريم ال ثاني (قطري) 
‏“ من افراد العائلة الحاكمة في قطر وقدم الحماية في منزله لزعيم تنظيم القاعدة في العراق فيما بعد ابو مصعب الزرقاوي اثناء انتقاله من افغانستان الى العراق في ٢٠٠٢ وقدم جوازاً قطرياً للزرقاوي مع مليون دولار لمجموعته المستقرة في شمالي العراق” 
‏نيويورك تايمز في ٦ فبراير ٢٠٠٣. 
‏١٥ - احمد حكمت شاكر (عراقي) 
‏“كان موظفاً في وزارة الشؤون الدينية والاوقاف القطرية”
‏“اعتقلته السلطات القطرية في الدوحة بعد خمسة ايام من هجمات ١١ ايلول سبتمبر ٢٠٠١ بسبب علاقاته باثنين من المهاجمين وعثرت السلطات القطرية على ارقام هواتف لقادة تنظيم القاعدة لهم صلة بهجوم ١٩٩٣ على مركز التجارة العالمي والتخطيط لهجمات على طائرات مدنية فلبينية في ١٩٩٤ و ١٩٩٥ والهجمات على السفارات الاميركية في افريقيا في ١٩٩٨ والهجوم على المدمرة الاميركية يو اس اس كول قرب سواحل اليمن في ٢٠٠٠.”
‏“مكتب التحقيقات الفيدرالية الاميركية حاولت مقابلة احمد حكمت شاكر بعد هجمات ١١ سبتمبر ولكن السلطات القطرية اطلقت سراحه بسرعة واعادته الى بلده الاصلي العراق مروراً بالاردن.” 
‏نيوزويك الاميركية في ١٣ مارس ٢٠١٠.
‏١٦ - علي صالح المري (قطري) 
‏“تتهم السلطات الاميركية القطري علي صالح المري بارتباطه بخالد الشيخ محمد مخطط هجمات ١١ سبتمبر ايلول ٢٠٠١ وقد كلفه خالد الشيخ محمد اثناء اقامته في قطر ليكون ضمن خلية نائمة في الولايات المتحدة وساهم في تحديد اهداف لمهاجمتها من قبل تنظيم القاعدة داخل الولايات المتحدة من بينها بناية سوق الاسهم في نيويورك ومواقع لتخزين المياه.”
‏شيكاغو تربيون ٨ ابريل ٢٠٠٦ 
‏“ دخل المري الولايات المتحدة في ١٠ من سبتمبر ايلول عام ٢٠٠١ وقال عضو معتقل في تنظيم القاعدة انه جاء لمساعدة مخططين لشن موجة هجمات ثانية.”
‏رويترز في ١٦ يوليو ٢٠٠٨
‏١٧ - جار الله صالح المري (قطري) 
‏“اعتقلته السلطات الاميركية بعد هجمات ١١ سبتمبر ايلول ٢٠٠١ في غوانتنامو بكوبا بعد وصوله الى معسكر للقاعدة في افغانستان قبل الهجمات بفترة وجيزة” 
‏“ارسل لشقيقه علي صالح المري مبلغ ١٠ الاف دولار”
‏“ رفضت السلطات القطرية طلباً من السلطات الاميركية لتزويدها بسجل المري البنكي في ٢٠٠٨” 
‏“في يوليو ٢٠٠٨ اصبح جار الله اول قطري يتم ارجاعه الى بلده بعد تلقي ضمانات من الدوحة بعدم سفره الى الخارج وابلاغ واشنطن اذا حاول القيام بذلك”
‏“ في بداية ٢٠٠٩ ظهر جار الله المري في بريطانيا حيث تم اعتقاله بعد ان زار المملكة المتحدة مرتين منذ اطلاق سراحه”
‏“ السفير الاميركي في قطر يعتقد ان سفر جار الله المري كان بقرار من المدعي العام القطري وهو على دراية كاملة بابعاد هذا القرار في انتهاك لالتزام الدوحة المقدم لواشنطن” 
‏“يشارك المري حالياً في حملات لجمع الاموال لامداد اهل الشام وينشر في تغريدات على تويتر دعمه للقاعدة وزعيمه اسامة بن لادن” 
‏وثائق ويكليكس 
‏١٨ - مثنى حارث الضاري (عراقي لديه اقامة في قطر) 
‏مدرج على القائمة الاميركية والاممية للارهاب منذ ٢٠١٠ 
‏“ زار قطر في عدة مناسبات ويشير موقع وزارة الخزانة الاميركية الى ان قطر هي احدى مواقع اقامته” 
‏“ قام بنقل مليون دولار لمعسكرات تنظيم القاعدة شرقي سوريا خلال عهد الرئيس السوري بشار الاسد في ٢٠٠٨” 
‏بيان وزارة الخزانة الاميركية 

 

‏١٩ - أبو عبد العزيز القطري (فلسطيني مولود في العراق وعاش في قطر) 
‏مدرج على قائمة الارهاب الاميركية 
‏“وفق معلومات استخبارية اميركية بتاريخ يوليو ٢٠١٦ فأن ابو عبد العزيز القطري الفلسطيني المولود في العراق هو والد كل من اشرف محمد يوسف (رقم ٣ في هذه القائمة) وعبد المالك محمد يوسف (رقم ٤ في هذه القائمة) وكلاهما اردنيان يحملان هوية قطرية وناشطان في تقديم الدعم المالي للتنظيمات المتشددة” 
‏“اطلق عليه اسم القطري لعيشه في قطر فترة من الزمن” 
‏“عبد المالك ابلغ السلطات اللبنانية لدى اعتقاله انه عمل مع والده في قطر في الشركة التي كان يمتلكها لبيع سيارات البورش”
‏“ وفقاً لوكالة مسار المقربة من جند الاقصى فان عبد العزيز القطري انتقل من العراق الى قطر للعمل في دعم المجاهدين مادياً ومن خلال الدعم اللوجستي” 
‏“الهيئة العامة للعلماء المسلمين في سوريا تقول في بيان التأبين للقطري على صفحتها على الفيسبوك انه انتقل من العراق الى قطر لدعم الجهاد في العراق.” 
‏تقرير مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات الاميركية.