بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله معز الإسلام بنصره ، ومذل الشرك بقهره ، ومصرف الأمور بأمره ، ومستدرج الكافرين بمكره ،الذي قدر الأيام دولا بعدله ، والصلاة والسلام على من أعلى الله منار الإسلام بسيفه
أما بعد:

قال تعالى ((لَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَفْرَحُونَ بِمَا أَتَوْا وَيُحِبُّونَ أَنْ يُحْمَدُوا بِمَا لَمْ يَفْعَلُوا فَلَا تَحْسَبَنَّهُمْ بِمَفَازَةٍ مِنَ الْعَذَابِ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ )) آل عمران/188

يعني بذلك المرائين المتكثرين بما لم يعطوا ، كما جاء في الصحيحين عن رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من ادعى دعوى كاذبة ليتكثر بها لم يزده الله إلا قلة" وفي الصحيح : " المتشبع بما لم يعط كلابس ثوبي زور" .

فبعد كل عمليةٍ أو غزوةٍ يفتح الله بها على آساد الدولة الإسلامية في العراق والشام في ولاية الأنبار وبعد كل الدماء التي سالت والنفوس التي بذلت والأشلاء التي تطايرت تخرج قنوات فضائية وبيانات إنترنيتية تنسب تلك المعارك والفتوحات بكذب فاضح وبلا خجل ولا حياء لجيوش وهمية ومجالس عسكرية في أعظم سرقة تشهدها ساحات الجهاد وآخر ذلك المسلسل المكشوف الأوراق ظهور المتحدث الرسمي لما يسمى بالمجلس العسكري لثوار العراق وهو ينسب تلك المعارك والغزوات كغزوة زوبع وقبلها معارك الكرمة لمجلسه العسكري الذي ليس له وجوداً فعلياً في الميدان وهذا معلوم لعامة المسلمين الذين عاينوا تلك الملاحم العظام التي لا يحجب شمسها غربال المفلسين وزيف المنافقين، فأولئك المتسلقين على جماجم وأشلاء المجاهدين يحاولون بناء مجدٍ لم يبذلوا فيه عرقُ جبين ولم يسكبوا فيه قطرة دم، فبالرغم من سكوتنا عن هذه التصرفات واقتصارنا فقط على نشر مواقفنا العسكرية يومياً عبر معرف ولاية الأنبار في تويتر لعل القوم يعودوا إلى رشدهم لكنهم أبوا إلى التدليس وسرقة الجهود فإلى أولئك نقول :

لقد ولّى زمن الاقتيات على تضحيات المجاهدين وثمار جهادهم، وبدأ زمن بناء صرح الخلافة الإسلامية على منهاج النبوة وكل من ناوء هذا الهدف أو وقف في طريق هذه الغاية فهو عدو لنا وهدف لأسيافنا مهما كان اسمه ومهما كان نسبه.

وبناءً على ذلك فإنا لن نسمح بسرقة جهودنا وتضحياتنا ولن نتهاون بمحاسبة أي جهة تقوم بذلك الفعل المشين من أفراد وجماعات، اللهم إنّا بلغنا اللهم فاشهد

المكتب الإعلامي لولاية الأنبار

الدولة الإسلامية في العراق والشام

الثاني من جمادى الآخرة لعام 1435 للهجرة



Created: 03/04/2014
Views: 6260
Online: 0