بسم الله نبدأ بقصة مقتل #الغادر_جلال_بايرلي ..

 

بعدما علم جنود الدولة بمقتل إخوانهم الذين نقلوا إلى المشفى رجعوا إلى مكان الحادثة وعندما اقتربوا من مسجد الروضة بمنطقة ربيعة

 

أطلق عليهم النار من منارة المسجد حيث كان أحد الأشخاص متترس فيها ومعه سلاح البيكا فنزل أحد جنود الدولة من السيارة قائلاً "تمهلوا"

 

لكن إطلاق النار استمر حتى أصيب بعض الإخوة أحدهم إصابة بليغه استشهد على إثرها،

 

فلما رأى جنود الدولة أن عناصر الكتيبة المذكورة لا تريد التفاهم ولا الحوار بدؤوا بالدفاع عن أنفسهم وتمكنوا من السيطرة على الموقف والحمدلله

 

فأنزل جنود الدولة الشخص الذي كان في المنارة ومن معه في داخل المسجد وبدؤوا بالتحقيق معهم،

 

فبدؤوا بالتحقيق معهم وسألوهم من أي جماعة أنتم فقالوا : نحن من جماعة الشيخ جلال وهو اتصل بنا في الصباح وأتى بنا إلى هنا!!

 

وقال لهم الغادر جلال ستأتي سيارة فيها شباب اقتلوهم ولا تدعوهم يهربوا فلما سمع جلال هذا الكلام بُهت وحاول أن يتظاهر بأنه إنما جاء للصلح

 

وقال "يوجد محكمة للمجلس العسكري التابع للإئتلاف الوطني" وأنه سيأخذ أفراده الذين جاء بهم ويسجنهم فقال الأفراد "أنت من أمرنا بذلك"

 

فلما سمع جنود الدولة هذا الكلام أخذوه وقتلوه جزاءًا وفاقا على ماتسبب فيه من قتل مجاهد من الدولة وإصابة مجاهدين آخرين ..

 

وقد ثبت أيضا تورط كتائب أخرى غير #الغادر_جلال_بايرلي مع كتيبة "الهجرة" في عدوانها وغدرها على #الدولة_الإسلامية_في_العراق_والشام

 

لآن وقد تبين الحق، هل من مدافع عن قتلى الدولة؟!! وهل ستتهم كتيبة "الهجرة" بأنها تقاتل مسلمين؟!! أم أن مجاهدينا ليسوا بمسلمين؟!!

 

"مالكم كيف تحكمون"

 


أخبار ولاية اللاذقية

أخبار ولاية اللاذقية

@latakianews1

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اخوكم في الله العبد الفقير

@ABOU_KHALEED_IQ



Created: 14/11/2013
Changed: 14/11/2013
Visits: 5423
Online: 0