376 | جبهة النصرة : ضمن سلسلة غزوات العين بالعين: (2) نسف حاجز طعمة على طريق (زملكا - القابون) الموص

بسم الله الرحمن الرحيم



جبهة النصرة – البيان رقم (376)
ضمن سلسلة غزوات العين بالعين (2) نسف حاجز طعمة على طريق (زملكا - القابون) الموصل إلى دمشق



الحمد لله الملك المتعال، الذي أمرنا أن نحكم بين الناس بالعدل، وشرع لنا الرد على الاعتداء بالمثل، والصلاة والسلام على الضحوك القتال، نبيِّنا محمَّد صلى الله عليه وسلم، وعلى جميع الصحب والآل، أمَّا بعد؛

ففي غزوة جديدة على أوكار الردة في ريف دمشق، وبعد يوم واحد على مجزرة الكيماوي التي ارتكبها النظام النصيري المجرم بحق أهلنا المسلمين المستضعفين، هبَّ أبطال جبهة النصرة -أعزَّها الله- في الغوطة الشرقية بالاشتراك مع إخوانهم المجاهدين في بعض الكتائب الإسلامية لتنفيذ عمليتين استشهاديتين: الأولى على حاجز طُعمة -أحد أعتى وأشد الحواجز على المسلمين والذي استعصى على المجاهدين أيضًا، حيث رابطت عليه بعض الكتائب أكثر من 10 أشهر من أجل الإثخان فيه-، والأخرى على إحدى المباني المحتشد فيها شبيحة النطام في المنطقة الصناعية بجوبر.

فبعد التوكل على الله العزيز، والأخذ بالأسباب من تفخيخ وتجهيز؛ وفي تمام الساعة 6:30 من صباح يوم الخميس 15 من شوال 1434هـ، الموافق 22/ 8/ 2013 انطلق فارسنا الاستشهادي بشاحنته المفخخة بالمواد المتفجرة الموجّهة نحو تجمع الشبيحة في البناء، ولكن شاء الله أن تعلق السيارة بالقرب من الهدف، مما اضطر الاستشهادي أن ينسحب سالمًا معافى -فما زال في العمر بقية!-، فتنفجر الشاحنة -بفضل الله- نتيجة الرمي عليها من قبل جنود النظام النصيري، محوِّلةً أجزاء كبيرة من المبنى إلى ركام وحطام بفضل الله ومنَّته.

وبعدها بخمس دقائق فقط ينطلق البطل الاستشهادي أبو عاصم المهاجر إلى حاجز طُعمة بعربته المصفحة BMP المجهّزة بالأطنان من المتفجرات، حيث انطلق إلى هدفه كالسهم لا يبالي بما يُرمى عليه من خفيف وثقيل، حتى إذا توسّط مبتغاه، فجَّر البغاة، فزلزل الأرض من تحت أقدامهم، وخرَّ عليهم السقف من فوقهم، وما سُمع صوت طلقة تخرج بعدها من الحاجز إيذانًا بهلاك كل من كان فيه من جنود وشبيحة، ولله الفضل ربِّ العالمين.

وقد عمَّت مظاهر الفرح والسرور جميع سكان المنطقة لما كان يسببه هذا الحاجز من أذًى لعباد الله المستضعفين، والحمد لله ربِّ العالمين.











للجودة العالية
http://www.gulfup.com/?FjJFTg


{ فَمَنِ اعْتَدَى عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُوا عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَى عَلَيْكُمْ }

{ وَاللهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ }


(( جَبْهَةُ النُّصْرَة ))
|| مؤسسة المنارة البيضاء للإنتاج الإعلامي ||


لا تنسونا من صالح دعائكم


والحمد لله ربِّ العالمين


تاريخ نشر البيان: يوم الإثنين 19 من شوال 1434 للهجرة، الموافق 26/ 8/ 2013.


Created: 26/08/2013
Visits: 8910
Online: 0